أثنت الصحافة البرتغالية على الخروج المشرف لبنفيكا من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم على يد بايرن ميونخ الألماني في ربع النهائي.

وعنونت صحيفة (آ بولا) صفحتها الأولى بـ"وداع جدير بالإعجاب"، مضيفة "ليلة أوروبية كبيرة" في إشارة لمباراة الإياب التي انتهت أمس على ملعب "النور" في البرتغال بالتعادل (2-2) وأن الهدف الأول الذي أحرزه المكسيكي راؤول خيمينيز "أحيا الآمال"، علما بأن لقاء الذهاب كان قد انتهى بفوز الفريق البافاري بهدف نظيف.

واعتبرت صحيفة (ريكورد) أن فوز البايرن بمجموع نتيجة الذهاب والإياب (3-2) ترك "مذاقا مرا" لمشجعي فريق النسور، وذكرت تصريحات الإسباني بيب جوارديولا التي وصف فيها النادي البرتغالي بـ"الفريق السوبر".

وتحدثت صحيفة (أو جوجو) عن أن "آفة ألمانية" اجتاحت البرتغال بعدما أقصت فرق ألمانيا هذا الموسم بنفيكا وبورتو وسبورتنج لشبونة.

وعن مباراة إياب ربع النهائي الأخرى بين أتلتيكو مدريد وبرشلونة والتي انتهت بفوز "الروخيبلانكوس" (2-0) وتأهلهم لنصف النهائي بعد فوز الفريق الكتالوني (2-1) ذهابا، أبرزت الصحافة البرتغالية أن هزيمة حامل اللقب على ملعب "فيسنتي كالديرون" تقصي الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم البرسا عن قبل النهائي.