أكد محمود نصر مسؤول أكاديميات أرض اللواء ومدرب ناشئين فريق حدائق الأهرام ومكتشف رمضان صبحي لاعب الأهلي على أن الموهبة ظهرت على اللاعب من "أول لمسة" له في سن الـ5.

وأشار نصر في تصريحات لبرنامج "اللعبة الحلوة مع بندق" "رمضان صبحي يمتلك الموهبة منذ أن كان صغيرا، وكان يمتاز بالقوة، هناك من كانوا اكثر مهارة منه لكنه امتاز بالقوة والاصرار والحماس".

وأضاف "عندما جاء مع والدته وهو صغير في السن وجدته موهوبا للغاية، كان يحب التدريب كثيرا، وكنت اجده في تدريب فريق 93 مع ابن خالته وهو اصغر منهم يتدرب ويلعب".

وأكمل "حب رمضان صبحي للتدريب وحماسه سر استمراره حتى الأن، عندما تواجد في الاهلي وقبل أن يصبح مشهورا كان يأتي وقت الراحة والاجازة للتدرب في المركز وخوض مباريات ودية".

وأشار "في احد المرات طالبته بعد التواجد وخوض مباراة مع زملاءه القدامى حتى لا يتعرض للإصابة بسبب أرض الملعب، لكنه اصر حتى لا يغضب اصدقاءه ويشعرهم بأنه تغير بعد لعبه للأهلي".

وتابع مكتشف رمضان صبحي تصريحاته قائلا "الزمالك رفضه وهو في سن صغير وتعاقد مع لاعب أخر، ذهب لخوض مباراة ودية هناك مع أحد المدربين، والكابتن حسن بصري وجد أنه لا يصلح للزمالك".

وعن انتقاله للأهلي أجاب "كان هناك مسؤولا في الترسانة يريد التعاقد معه لكن وجدنا أن لعبه للأهلي افضل، تحدثت مع الكابتن بدر رجب وشاهدوه في احد الدورات شارك فيها الاهلي وكان يضم أحمد حسن كوكا".

وأكد "بعد ذلك ذهبنا لأهلي مدينة نصر وقام بدر رجب بمطالبة المدربين في النادي بمشاهدة اللاعب وتعاقدوا معه فورا وبدء رحلته مع النادي الأهلي".

وواصل مكتشف رمضان صبحي حديثه قائلا "رمضان صبحي كان يحرص على اللعب في اي وقت، كان من الممكن أن يشارك كحارس مرمى في مباراة هو خارجها ثم يستبدل مركزه مع احد اللاعبين لكي يشارك في التقسيمة".

واختتم قائلا "بطولة ابوظبي مع النادي الأهلي سر شهرة رمضان صبحي، كان لاعبا مميزا ومحترما ولا يثير للمشاكل".