أبدى الدولي الإسباني إيكر كاسياس، حارس مرمى بورتو البرتغالي، سعادته بانتفاضة فريقه السابق ريال مدريد للعودة للمنافسة على لقب الدوري، مشيرا إلى صعوبة حدوث ذلك قبل ثلاثة أسابيع عندما كان الفارق مع برشلونة المتصدر عشر نقاط.

وقال كاسياس خلال حدث دعائي في مدريد "إذا أخبروك قبل ثلاثة أسابيع بأن هذا سوف يحدث، لم تكن لتصدقه. يسعدني كثيرا أن ريال مدريد بات قريبا من اللقب ويصارع عليه، كان أمرا لا يصدق".

وأشار إلى أنه لا يعرف "ماذا يجري في برشلونة"، الذي خسر آخر ثلاث مباريات له في الليجا، مضيفا "هذه هي كرة القدم، وعندما تأبى الكرة دخول الشباك تحدث الأزمات والانتقادات".

وتابع "الليجا أصبحت مثيرة. أتمنى أن يفوز بها ريال مدريد بعد المجهود الذي يبذله وصراعه على لقب كان مستحيلا. هذا أمر جيد للجميع. إنها ثلاثة فرق قوية للغاية (أتلتيكو مدريد أيضا)".

ويرى كاسياس أن فريقه السابق "مرشح" للفوز بدوري أبطال أوروبا، "لقد سقط حامل اللقب (برشلونة)، وأصبح ريال مدريد وبايرن ميونخ أقوى فريقين مرشحين".

وعن زميله السابق والمدرب الحالي للريال زين الدين زيدان، قال كاسياس "بدأ بصورة جيدة، وأتمنى أن يحقق الأمجاد والبطولات".

وحول كأس الأمم الأوروبية المقبلة قال الحارس المخضرم، الذي يتنافس بقوة مع ديفيد دي خيا على حراسة عرين إسبانيا "الجميع يرغب في اللعب والفوز باللقب الثالث، إذا شارك إيكر، سيقوم بالأمر نفسه".