أعرب اتحاد الدوريات الأوروبية عن رفضه "الكامل والمطلق" لانشاء بطولة الـ"سوبر ليج" للأندية، معلنا عن رغبته في التعاون مع الادارة الجديدة للاتحادين الدولي والأوروبي لكرة القدم (فيفا) و(ويفا) والمشاركة في اتخاذ القرارات التي تؤثر على المنافسات الوطنية وجدول مبارياتها.

وقال خابيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني عقب جمعية رؤساء اتحاد الدوريات الأوروبية "المشروعات يجب ان تقام لصالح شيء ما وليس ضده. الـ(سوبر ليج) لن يساعد في تطوير الدوريات. نحن لا نعارضه فقط بل نناقش اعادة توزيع الأرباح لتحقيق التوازن في كل أوروبا".

واعتبر تيباس إن الوضع الحالي يتضمن نظام منافسة للأندية يعمل بكفاءة وأن مبادرة انشاء الـ(سوبر ليج) ستمثل "فشلا وليس فقط على الصعيد الرياضي بل والاجتماعي ومسألة البث".

وأضاف المسئول "ما يحدث مع الاتحاد الدولي للسلة (فيبا) وكرة السلة الأوروبية يعد مثالا على ما يمكن أن يحدث في حالة غياب الاتحاد".

من ناحيته قال رئيس رابطة الدوري السويدي، لارس كريستر أولسن "توجد طردق لتحسين كرة القدم دون اللجوء للـ(سوبر ليج)"، مشيرا إلى أن الدوريات الأوروبية يمكنها أن "تشكل قوة هامة للمشاركة في احداث تغييرات كبيرة بالكرة ولتحسين جودتها".

وأضاف "لم نتحدث مع الجمعية الأوروبية للأندية بخصوص الـ(سوبر ليج)، ولكن هناك انقسام بين الأندية بخصوصها. موقفنا يرتكز على محادثات قمنا بها مع دورياتنا. لست واثقا من توقعات تطور سوق البث كما يقول البعض".

يشار إلى أن فكرة السوبر ليج تتعلق باقامة بطولة تتضمن مشاركة أفضل 20 ناديا في القارة العجوز، بدلا من المشاركة في دوري الأبطال ودوري أوروبا.