أكد أحمد مرتضى عضو مجلس إدارة نادي الزمالك ونجل رئيس النادي الأبيض على أن ناديه لا يعلم شيئاً عن الخطاب الذي يتحدث عن وجود حرب أهلية في مصر وتم إرساله للمحكمة الرياضية الدولية.

مرتضى صرح لمراسل يالاكورة قائلاً: "لا نعلم شيئاً عن هذا الكلام، لقد قدمنا شكوى بالفعل عن طريق محامينا إلى المحكمة الرياضية الدولية ضد قرار اتحاد الكرة بشأن مستحقات الثلاثي سمير وفتح الله وعبد الواحد، ولكن لا نعلم ما جاء نصاً في الخطاب".

الزمالك كان قد أرسل خطاباً إلى المحكمة الرياضية الدولية عن طريق محاميه الأسباني خوان كريسبو والمستشار القانوني للنادي نصر عزام، جاء خلاله أن إيقاف النشاط والحرب الأهلية في مصر حالوا دون سداد مستحقات اللاعبين.

أحمد مرتضى أنهى تعليقه قائلاً: "سنطلب توضيحاً من المحامي لأنه مثلما ذكرت نحن لا نعلم شيئاً عما أشيع مثل الحرب الأهلية، وعموماً هناك كثيرون يحاربون الزمالك من أجل إثارة الأزمات باستمرار".