نفى لوسيانو سباليتي، المدير الفني لنادي روما الإيطالي، الأخبار، التي نشرتها الصحافة الإيطالية حول وقوع مشاجرة بينه وأيقونة الفريق فرانشيسكو توتي، بعد المباراة التي تعادل فيها روما 3 / 3 مع منافسه اتلانتا في الدوري الإيطالي.

وقال سباليتي في بيان نشره نادي روما أمس الاثنين: "أنفي قطعيا بأن تكون هناك مشاجرة قد وقعت أو أي اشتباك حدث بيني وأي من اللاعبين، لا أرفع يدي على لاعبي فريقي".

وأضاف المدرب الإيطالي57/ عاما:/ "هذا يكفي، كفى إهدارا للوقت، علينا العمل من أجل مباراة تورينو".

وكانت صحيفة "لا جازيتا ديلو سبورت" الإيطالية قد أشارت في وقت سابق إلى أن المشادة بين سباليتي وتوتي وقعت بعد انتهاء المباراة المذكورة مباشرة، عندما قام النجم الإيطالي، الذي سجل هدف التعادل لفريقه قبل نهاية المباراة بقليل، بانتقاد بعض قرارات مدربه.

وأوضحت الصحيفة أن سباليتي رد على هجوم توتي بهجوم مضاد منتقدا الحالة الفنية السيئة وبعض النواقص الأخلاقية في شخصية اللاعب المخضرم، وقال له: "اصمت، لقد اعتدت على لعب الورق (الكوتشينة) حتى الثانية صباحا".

ولم يشارك توتي أساسيا في أي مباراة منذ قدوم سباليتي لتولي القيادة الفنية لروما في كانون أول/يناير الماضي، حتى وصل الأمر إلى أن أطاح به المدرب الإيطالي في شباط/فبراير الماضي من معسكر الفريق قبل مباراته أمام باليرمو، بعد أن ضاق ذرعا بشكاوى اللاعب المتكررة من جلوسه احتياطيا.