كشف نادي برشلونة الإسباني أن لاعب وسطه التركي أردا توران قد يغيب عن مواجهة ديبورتيبو لاكورونيا غدا الأربعاء بالليجا على ملعب الريازور، نتيجة معاناته من التهاب بالمعدة.

ولم يشارك توران في لقاء فالنسيا الأخير بالدوري الإسباني لتراكم البطاقات، والذي خسره برشلونة على ملعبه كامب نو بهدفين لواحد.

ولم يحدد النادي إذا كان اللاعب التركي قد استبعد نهائيا من قائمة المباراة، حيث أن هذا الأمر سيعتمد على تطور حالته.

وسيغيب عن اللقاء من قائمة المدرب لويس إنريكي كل من المصابين، جيريمي ماتيو وساندرو راميريز وتوماس فيرمايلين، وبشكل مبدئي رافينيا الكانتارا، القريب من تسلم التصريح الطبي للعودة للملاعب.

ولا توجد أمام برشلونة أي فرص سوى الفوز في لقاء الغد إذا ما أراد الحفاظ على صدارة الليجا التي يحمل لقبها، خاصة وأنه يتفوق فقط بالمواجهات المباشرة عن أتلتيكو مدريد الذي يتقاسم معه الصدارة برصيد 76 نقطة، وبنقطة عن غريمه الآخر ريال مدريد، وذلك قبل خمس جولات على الختام.