وجه محمود طاهر رئيس النادي الأهلي التحية إلى القوات المسلحة بسبب دورها البارز في لقاء يانج أفريكانز التنزاني، والخروج باللقاء إلى بر الأمان في ظل تعاون صادق بين كافة العناصر.

وكان الأهلي فاز على يانج أفريكانز 2-1 في إياب دور الـ16 لدوري أبطال إفريقيا، ليتأهل لدور المجموعتين بالبطولة.

وأشار طاهر في تصريحات للمركز الإعلامي لناديه إلى أن هذه المؤسسة الوطنية باتت الضمانة الحقيقية لنجاح أي حدث يقام على ملاعبها، وأنها بالفعل تستحق ورجالها كل الشكر والتحية، فضلاً عن تعاملها المسئول مع جماهير الأهلي التي تدفقت إلى ستاد برج العرب لمؤازرة الفريق وهو ليس بجديد على مؤسسة تحملت أضعاف ذلك في أوقات حرجة من أجل مصلحة البلاد.

وقال طاهر أنه ينتهز الفرصة ليقدم باسم مجلس إدارة الأهلي الشكر لرجال المؤسسة العسكرية، مؤكدا على تقديره الكامل لمساندتها لكل الفرق الرياضية ولاسيما الأندية التي تمثل مصر في المحافل الدولية وفي مقدمتها النادي الأهلي.

وتطرق رئيس الأهلي إلى المجهود الذي بذله رجال الداخلية لتأمين المباراة والجماهير أثناء الدخول والخروج.

وقال أن وزارة الداخلية لا شك أنها تتحمل فوق طاقتها وتبذل أقصى ما لديها من أجل مصلحة الوطن وأن مجلس إدارة الأهلي يخص بالشكر مؤسسة الشرطة التي بذلت الكثير من التضحيات من أجل أمن وأمان البلاد.

وأضاف أن ما أسعده كثيراً أمس تلك الروح الطيبة التي تعامل بها رجال الشرطة مع الجماهير وهو الأمر الذي انعكس بالإيجاب على مدرجات ستاد برج العرب وكان هناك تفاهم كامل بين الجميع.

وأكد طاهر على أن ما جرى بإستاد برج العرب يدعو للتفاؤل بالعودة الحقيقة للجماهير في المدرجات وهو مكانها الطبيعي، متمنياً ألا تغيب عن الملاعب خلال المرحلة القادمة.

وفي ذات السياق وجه رئيس النادي التحية لجماهير الأهلي العظيمة التي ضربت المثل والقدوة في تشجيع فريقها ومساندته حتى اللحظات الأخيرة خلال مباراة يانج أفريكانز التنزاني التي أسفرت عن فوز الأهلي وتأهله لدوري المجموعات.

وأشار إلى المظهر الحضاري لهذه الجماهير الوفية طوال الـ90 دقيقة والانضباط السلوكي والتعاون الواضح مع كل القائمين على تأمين المباراة وهو أمر ليس بغريب على جماهير الأهلي التي ستظل دائما هى اللاعب رقم واحد والقاسم المشترك لناديها في كل البطولات والانتصارات.

وقال إن جماهير الأهلي هى رأس المال الحقيقي للنادي وسنده في كل المواقف خاصة الصعبة وتمنى وجودها بإستمرار لمساندة فريقها في كل البطولات المحلية والقارية وأنه على المستوى الشخصي يراهن على إستعادة لقب دوري الأبطال والمشاركة في بطولة العالم للأندية في اليابان حال إستمرار هذه المؤازرة الجماهيرية التي تستنفر طاقة اللاعبين وتجعلهم يبذلون أقصى ما لديهم شريطة أن يكون التشجيع المثالي والألتزام هو العنوان الرئيسي خصوصاً وأن البلاد تمر بمرحلة تحتاج إلى تضافر كافة الجهود خاصةً وأنه لا يمكن لأحد أن يزايد على وطنية جماهير الأهلي التي تعشق بلدها وعلى إستعداد أن تتحمل الكثير من أجلها.

 وأشار رئيس الأهلي إلى تقديره الكامل لخالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضه الذي حرص على مؤازرة الأهلي في مباراة الأمس وهو تأكيد على مساندته لكل الأندية التي تمثل مصر في المحافل الدولية ويترجم نجاحه وإصراره على الإطلاع بمسئولياته تجاه الرياضة في البلاد.

وشدد طاهر على تقديره الكامل لدور شركة فالكون في تأمين وتسهيل دخول وخروج الجماهير والقيام بالإجراءات التأمينية وأكد على الجهود الكبيرة التي بذلتها إدارة النادي التنفيذية وعلى رأسها اللواء شيرين شمس وكافة الإدارات المتعاونة التي كانت وراء نجاح المباراة من كافة الجوانب.