أكد جمال علام رئيس مجلس إدارة اتحاد الكرة المصري، على أنه ومسؤولي الجبلاية لم يخاطبوا الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بشأن الدعوى المرفوعة للقضاء من أجل حل المجلس.

وأشار علام في تصريحات لبرنامج السوبر عبر قناة سي بي سي، إلى أن مسؤولي اتحاد الكرة فوجئوا بخطاب التهديد بتجميد الكرة المصرية المرسل من الفيفا، مشدداً على أنه تم الرد عليه بما لا يخل بمصالح مصر.

وقال رئيس اتحاد الكرة: " فوجئنا بخطاب الاتحاد الدولي، هناك من أرسل للفيفا وأبلغه بوجود الدعوى، وبالتالي أرسلوا لنا من أجل الاستفسار عن الأمر وعما إذا كان هناك تدخل حكومي في عملنا من عدمه ".

وأكمل: " قمنا بالتعامل مع الخطاب والرد على الفيفا، وأبلغناهم أننا نمارس عملنا بشكل طبيعي دون أي تدخلات حكومية، وشددنا على أن القضية مرفوعة منذ فترة ولا ضرر فيها على الكرة المصرية ".

مضيفاً: " من قام برفع دعوى حل اتحاد الكرة خاطب الفيفا من أجل التأكد عما إذا كنا قد أرسلنا لهم بشأن الأزمة من عدمه، ورد الاتحاد الدولي بأننا لم نرسل لهم وأن الأمر داخلي، وتم نشر الخطاب في وسائل الإعلام ".

واختتم علام: " أؤكد على أننا لم نتحدث للاتحاد الدولي كي لا نثير أي أزمة في الرياضة المصرية، خاصة أن هدفنا الأول هو الحفاظ على شكل مصر في الخارج ".