صرح جمال عبد الحميد مدير الكرة الجديد في الزمالك أن مجلس إدارة النادي استعان بالعناصر الجديدة في الجهاز الفني لأن أليكس ماكليش المدير الفني للفريق لم يمكن يمتلك القدرة على تشكيل الفريق بالشكل المناسب، موضحا أنه دوره إداريا لكن سيتدخل على المستوى الفني إذا طلب منه.

وكان مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة الزمالك قد استغنى عن مساعدي مالكيش الأجانب فرانك نوتال، والحبشي موسى، وضم لجهاز الفريق جمال عبد الحميد كمدير للكرة، وإسماعيل يوسف رئيسا لجهاز الكرة، وأصبح محمد حلمي ومحمد صلاح في منصب المدرب العام، وعبد الحليم علي مدرب مساعد.

وقال عبد الحميد في تصريحاته لقناة "الحياة" الفضائية :"مرتضى منصور قال لنا، انتم خمس أفراد عليكم ترتيب عملكم بالشكل الذي يؤدي لنجاح النادي"، مشيرا إلى الجهاز المعاون لماكليش.

وتابع :"جلسنا جميعا وأكدنا أننا بحاجة إلى التشاور في كل شيء حتى نصل إلى الشكل المناسب الذي يرتقي بفريق الزمالك، واتفقت مع إسماعيل يوسف أن نقوم بالعمل الإدارة الذي يسهل الأمور الفنية بالكامل للجهاز."

وأضاف :"سأتدخل فنيا فيما بعد عندما يطلب مني، وإذا كان الجهاز الفني يرى أنهم بحاجة إلى مساعدة فنية من جانبي، باعتبار أنني مدير فني في الأساس."

وتحدث عن مصير أليكس ماكليش المدير الفني للفريق، وأكد أنه مستمر في عمله بشكل طبيعي ولن يرحل عن الفريق.

وواصل :"ماكليش مستمر لكن مسئوليتنا هي الصعود بالفريق ورفع حالته المعنوية في المقام الأول، لكن هذا ما عجز عن القيام به خلال الفترة الماضية."

واستطرد :"لم يتمكن ماكليش من صناعة قوام رئيسي للفريق، ولم يكن لديه القدرة على وضع التشكيل المناسب."

ثم اردف قائلا :"أحيانا يشارك لاعب ويسجل هدف فيقوم باستبعاده من المباراة التالية، ومحمد صلاح ألح على إشراك حمودي في أفريقا وكان السبب في تأهلنا رغم أن ماكليش كان رافضا لمشاركة اللاعب."