أعرب مدافع وقائد ريال مدريد الإسباني، سرخيو راموس، عن سعادته البالغة بعد تأهل فريقه لنهائي دوري الأبطال الأوروبي بعدما تغلب على ضيفه الإنجليزي مانشستر سيتي بهدف نظيف وذلك خلال مباراة إياب نصف نهائي البطولة اليوم الأربعاء على ملعب "سانتياجو برنابيو".

وكانت نتيجة مباراة الذهاب التي أقيمت الأسبوع الماضي على ملعب "الاتحاد" قد انتهت بالتعادل السلبي ليتأهل الميرينجي بذلك لمباراة التتويج، التي سيحتضنها ملعب "سان سيرو" بمدينة ميلانو الإيطالية يوم 28 مايو الجاري، بإجمالي المواجهتين (1-0) ويضرب موعدا مع مواطنه وجاره أتلتيكو مدريد.

وقال راموس في تصريحات تليفزيونية عقب اللقاء "الآن إذا كان بإمكاني قول ذلك، لقد بدا واضحا بعد هذا الموسم الصعب للغاية بالنسبة لنا، أن العمل الجماعي للفريق منحنا الاستمتاع بالتأهل لنهائي التشامبيونز للمرة الثانية في غضون ثلاث سنوات".

وأردف "الفريق يستحق هذا الأمر وكذلك الجماهير أيضا، بشكل خاص. فليستمتعوا بذلك، وسنخوض مباراة نهائية أخرى بروح وتحد كبيرين".

وتابع "بدأنا الموسم بمشاكل كبيرة، ولكن كرة القدم بها كل المعطيات، الجانب الجيد والآخر السيئ، ولكن التشامبيونز تتطلب مستوى تنافسي كبير للغاية. لقد عشنا خمس سنوات مريرة ونعلم كيف نتوحد كفريق ونعاني ونقاتل معا. إذا ما سألت أي شخص في بداية الموسم، كان سيؤكد هذا الأمر. تمكنا من إقصاء فريق جماعي مثل السيتي، على الرغم مما يمكن أن يقوله البعض" وبذلك يتكرر سيناريو موسم (2013-2014) عندما التقى الفريقان في نهائي البطولة وفاز حينها الريال باللقب للمرة العاشرة في تاريخه بنتيجة (4-1) تحت قيادة الإيطالي كارلو أنشيلوتي بعد امتداد المباراة لشوطين إضافيين.

وحول المباراة النهائية أمام أتلتيكو، علق قائلا "سنتواجه في النهائي مرة أخرى، لقد عانينا من أجل التأهل. أثبتنا أننا نعرف كيفية الفوز بها وسنحاول تكرار الأمر من جديد".