قال الايطالي كلاوديو رانييري مدرب ليستر سيتي المتوج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم إن "لا أحد كان يتصور شيئا كهذا".

ووجه رانييري في مؤتمر صحفي الشكر للاعبين ومالك النادي والعاملين والجماهير الذين كانوا "رائعين" طوال الموسم.

وقال "لقد استمتعت طول الموسم لأنني شعرت بشيء خاص منذ البداية. ومع ذلك، لم أكن أتصور شيئا كهذا، إنه شيء مميز. لقد عملنا بقوة كبيرة لتحقيق ذلك".

وتوج ليستر سيتي بلقب البريميير ليج الاثنين الماضي بعد تعادل منافسه المباشر توتنهام 2-2 مع تشيلسي على ملعب ستامفورد بريدج.

وأضاف "رأيت المباراة وجهزت العشاء بين الشوطين، وفي الحقيقة كنت هادئا للغاية حتى الهدف الثاني (لتشيلسي)، وبعدها بدأت في القفز".

وأكد المدرب الايطالي المخضرم (64 عاما) أنه "يثق بشدة" في أن الفريق لن يترك أفضل لاعبيه يرحلون عن صفوفه الصيف القادم.

وأضاف "أنا على ثقة كبيرة بذلك، قلت للاعبي أن يظلوا لعام آخر، ولا يرحلوا. إذا رحلوا فقد لا يلعبون في فريق آخر".

وسيشارك "الذئاب" الموسم المقبل للمرة الأولى في تاريخ النادي بدوري أبطال أوروبا، لكن رانييري نفى أن يكون الفريق سيسعى للتعاقد مع "أسماء كبيرة" لتعزيز صفوفه.

وقال "لا أبحث عن أسماء كبرى. أولادي مميزون. الآن علينا جذب لاعبين جيدين، وأصحاب مهارة، ولكن الذي سيأتي يجب أن يكون لديه نفس الروح الموجودة الآن".