قال الارجنتيني دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد اليوم إن "ما يفعله فريقه الذي يتقاسم صدارة الليجا مع برشلونة وتأهل لمواجهة ريال مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، "سيسجله التاريخ".

وقال سيميوني في تصريحات مع إذاعة (لا ريد): "ما نفعله سيسجله التاريخ لأننا نثبت لكثيرين في العالم إننا نستطيع. برشلونة وريال مدريد وبايرن ميونخ هم الأفضل، ولكن احترسوا لاننا هنا".

وأضاف "لقد تربينا على رؤية (دييجو) مارادونا مع نابولي يقاتل ضد ميلان ويوفنتوس. شئت أم أبيت، لا بد أن يحتفظ (التاريخ) بشيء من هذه القصة".

وأكد أن "الهدف ليس بلوغ النهائي في حد ذاته ولكن الفوز به، وللوصول في حالة جيدة لتلك اللحظة عليك الاستمرار في العمل الجيد يوما بيوم. إذا ركزت فقط في يوم 28 (مايو) فالبتأكيد لن تصل بأفضل حالة".

واعتبر المدرب الارجنتيني أن فريقه وريال مدريد سيخوضان المباراة النهائية وهما "متكافئين في الظروف" لأنهما "يعرفان بعضهما البعض".

وقال "علينا القيام بعملنا. علينا الفوز بالمباراتين المتبقيتين لنا (في الليجا) ونحن سنستعد لذلك، والامر ليس سهلا".

وأضاف "نحن ننافس هذا الموسم على الليجا مع برشلونة وريال مدريد، ونحن أيضا في نهائي التشامبيونز ليج مع ريال مدريد. الأمر كما لو كنا سنلعب اثنين من نهائي التشامبيونز".

وأكد سيميوني "سعادته" مع أتلتيكو مدريد، ولكنه أشار إلى انه يتطلع لقيادة منتخب الأرجنتين، والانتر ولاتسيو في ايطاليا.

وبسؤاله عن علاقته بقائد منتخب الارجنتين ليونيل ميسي، قال إنه يشعر بـ"اعجاب شديد" تجاه مهاجم برشلونة.

وقال "إنه الافضل في العالم. دائما ما نتحدث ونحيي بعضنا البعض. تربطنا علاقة عادية وكذلك مع (خافيير) ماسكيرانو".