ذكرت تقارير إخبارية اليوم أن نادي برشلونة يريد ضم الفرنسي من أصول تونسية حاتم بن عرفة لاعب نيس الحالي والذي يرغب أتلتيكو مدريد وباريس سان جيرمان في الاستعانة بخدماته أيضا.

وأكدت صحيفتا (ليكيب) و(فرانس فوتبول) الفرنسيتان اليوم أن برشلونة هو أحدث الأندية التي ترغب في الحصول على خدمات بن عرفة، وأن البرسا قد يكون في حاجة لتعزيز خط هجومه بهدف تخفيف الضغط على الثلاثي المكون من الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروجوائي لويس سواريز والبرازيلي نيمار.

وينتهي عقد بن عرفة مع نيس، الذي يقدم معه موسما رائعا، في شهر يونيو/حزيران القادم، ما يعني انه في إمكانه الانتقال لأي فريق بدون اتفاق مع النادي الفرنسي أو دفع قيمة مقابل انتقاله.

وبحسب الصحيفتين، بدأت قبل يومين الاتصالات الرسمية بين برشلونة واللاعب عبر اجتماع يبدو انه عقد في أحد الفنادق القريبة من ملعب "كامب نو" معقل البرسا.

وخلال الاجتماع أوضح ممثلو البرسا لجناح نيس أن ضمه سيكون بهدف تعزيز الهجوم وليس ليكون مجرد بديل لنيمار أو ميسي، اللذين يلعبان في نفس مركزه.

وشارك بن عرفة (29 عاما) مع نيس في 32 مباراة في الدوري الفرنسي سجل فيها 17 هدفا وساعد في صناعة خمسة أخرى.

ولا يعد برشلونة أول فريق يضع عينيه على بن عرفة حيث عرض نادي أتلتيكو مدريد على اللاعب عقدا مدته ثلاثة مواسم بضعف راتبه الحالي، وفقا لما ذكرته صحيفة (آس) الإسبانية.

كما أبدى باريس سان جيرمان اهتمامه بضم بن عرفه، وتشير وسائل إعلام فرنسية أن بايرن ميونخ قد يهتم بضم اللاعب صاحب الأصول التونسية في المستقبل.

وكان بن عرفة قد بدأ مسيرته في نادي ليون ثم انتقل لمارسيليا ومنه لنيو كاسل يونايتد الذي أعاره لهال سيتي قبل أن ينضم لنيس العام الماضي.