أكد الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، المدير الفني لتوتنهام هوتسبر الإنجليزي، اليوم الجمعة أن مقابلة السير أليكس فيرجسون يوم الأربعاء الماضي في لندن كانت "حلما تحول لحقيقة".

وكان بوكيتينو (44 عاما)، الذي جدد تعاقده مع السبيرز لخمس مواسم قادمة، قد اجتمع مع المدرب الأسبق لمانشستر يونايتد على الغداء.

وقال بوكيتينو خلال المؤتمر الصحفي الخاص بمباراة نيوكاسل بعد غد الأحد في ختام البريميير ليج "كان أمرا رائعا، لقد تحول حلمي إلى حقيقة".

وأردف "عندما بدأت أولى خطواتي كمدرب، كان دائما بمثابة الملهم بالنسبة لي، كان مرجعيتي. إنه شخص يمكن أن يتعلم منه الجميع ولديه تاريخ رائع في كرة القدم وفي الحياة على حد سواء".

وكانت الصور التي تم التقاطها للثنائي في أحد مطاعم العاصمة البريطانية، قد زادت من التكهنات حول مستقبل المدرب الأرجنتيني مع السبيرز وإمكانية رحيله لتدريب "الشياطين الحمر"، قبل أن يجدد بوكيتينو بعدها عقده مع ناديه.

ورد بوكيتينو على سؤال أحد الصحفيين حول هذا الأمر "إذا ما كان سألني عن تدريب مانشستر يونايتد؟ لا، لم يحدث".

وأضاف "إذا تسنت لك الفرصة للاجتماع خلال ساعتين مع شخص، بالنسبة لي، هو تاريخ في كرة القدم، فكل ما عليك فعله هو الاستمتاع فقط".