رفض حسن عبدالقادر رئيس نادي أسوان ما جاء في البيان الذي اصدره مجلس إدارة النادي الاسماعيلي بشأن تساهل فريق أسوان في مباراته أمام وادي دجلة.

وأصدر مجلس الاسماعيلي بيانا رسميا اتهم فيه أسوان ودجلة "ضمنيا" بالتلاعب في نتيجة مباراتهما الاخيرة والتي انتهت بفوز دجلة بهدف نظيف في الجولة الـ29 لمسابقة الدوري الممتاز.

وأشار رئيس أسوان في تصريحات لـ"يالاكورة" "نرفض شكلا وموضوعا ما جاء ببيان مجلس الإسماعيلي بأن هناك علاقة بين مسؤولي دجلة واسوان ادت لخوضنا المباراة بالبدلاء".

وتابع "ما حدث من الاسماعيلي اتهام خطير جدا، ونحن نرفض اي اتهامات لنا تفيد بوجود تواطئ، فليس معنى أن هناك مشاكل واضطرابات وهروب لاعبين في الدراويش أن يتم تصدير تلك المشاكل لنا".

وأضاف "لم نلعب المباراة بالناشئين او البدلاء كما قال مسؤولو الاسماعيلي، واللاعبون الذين خاضوا المباراة هم من القوام الاساسي للفريق".

وأكمل "الجميع يعلم بأن هناك أزمة نشبت بيننا وبين مسؤولي وادي دجلة بسبب مستحقات البث، ولم نكن لنذيع مباراتنا الاخيرة مع الاهلي لولا حصولنا على جزء من المستحقات المتأخرة".

واختتم تصريحاته قائلا "سبق وأن تم اتهامنا بتفويت مباراة الأهلي، كل هذا الكلام ليس له اي اساس من الصحة، وسبق وأن حققنا الفوز على دجلة في الدوري الأول".