رد اللاعب يوسف إبراهيم "أوباما" على الانتقادات التي وجهت له بعد مباراة فريقه الحالي الاتحاد السكندري ضد فريقه السابق فريق الزمالك في المباراة المؤجلة من الجولة 24 والتي أقيمت على استاد الأسكندرية وانتهت بهدف نظيف للفريق الأبيض.

وفي تصريحات لقناة "أون تي في" قال أوباما:"أتعرض لضغوطات كبيرة في الفترة الأخيرة، هناك بعض الجماهير تأتي لتدريب الفريق من أجل تسبني وترحل فقط، وحالتي النفسية ليست طيبة".

مواقع التواصل الاجتماعي هاجمت لاعب الاتحاد واتهمته بالتساهل مع فريقه القديم وعدم وجود رغبة لديه للتسجيل في الزمالك وهو ما رد عليه أوباما قائلاً: "تربيت على أن أصون العيش والملح، فضلاً عن أني أحب نادي الاتحاد جداً".

لاعب الزمالك السابق واصل قائلاً: "عمري ما أخون نادي ألعب له، قد يكون ما حدث هو تأثير نفسي وعدم وجود هدوء أمام المرمى بسبب الضغوطات التي أتعرض لها في الفترة الأخيرة".

أوباما أنهى قائلاً: "في كرة الانفراد تحديداً أردت أن ألعب الكرة فوق رأس جنش إلى الشباك، لكني ترددت وفكرت في أكثر من فكرة فضاعت الفرصة بهذا الشكل".