مفاجآت كبيرة شهدتها قائمة منتخب أسبانيا المشاركة بطولة كأس الأمم الأوروبية 2016 التي ستقام فرنسا، وأبرز هذه المفاجآت كانت غياب عدد من النجوم خاصة الذين يشاركون مع أنديتهم في البريميرليج.

الموسم السيء

لاعبو أسبانيا في الدوري الإنجليزي الممتاز مروا بموسم سيء جداً مع أنديتهم، فمهاجم الفريق دييجو كوستا واجه أسوأ مواسمه على الإطلاق مع تشيلسي الذي أنهى الموسم في المركز العاشر.

ولم يظهر اللاعب دييجو كوستا بشكل طيب على مدار الموسم ليكون أحد أسباب تراجع نتائج فريقه في البطولة، وبالتالي جاء استبعاده منطقياً من المدرب ديل بوسكي.

اللاعب خوان ماتا أيضاً كان ضحية تدهور فريقه مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي ليجد نفسه خارج قائمة المنتخب الأسباني، بعدما فشل فريقه في تحقيق مركز يؤهله لدوري الأبطال، رغم تأهله لنهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

كذلك اللاعب سانتي كازورلا لاعب وسط فريق أرسنال الذي غاب بعض فترات الموسم بسبب الإصابة لم يجد نفسه في قائمة أسبانيا بسبب النتائج السيئة لفريق أوروبياً وابتعاده عن المنافسة محلياً في كل البطولات.

نجم مانشستر سيتي خيسوس نافاس قدم موسماً جيداً ولعب أساسياً في أخر أيام المدرب بيليجريني لكن فريقه أيضاً الذي وصل لنصف نهائي دوري أبطال أوروبا لم يحقق سوى كأس كابيتال وان محلياً والمركز الرابع في الدوري.

مفاجآة

إذا كان استبعاد نجوم البريميرليج من قائمة أسبانيا بسبب تراجع مستواهم وأنديتهم فهذا ربما يكون مبرر مقبول، لكن استبعاد لاعبي أتلتيكو مدريد الذين تأهلوا لنهائي دوري أبطال أوروبا ونافسو على لقب الدوري حتى الأسبوع الأخير هو الأمر المفاجئ.

خاصة فيما يتعلق باللاعب الأسباني فيرناندو توريس مهاجم أتلتيكو مدريد الذي فوجئ بخبر استبعاده من القائمة، وكذلك اللاعب جابي لاعب وسط الفريق المدريدي.