أبدي حلمي طولان المدير الفني لنادي سموحة ضيقه الشديد من الظلم الذي يتعرض له فريقه من بعض الحكام في المباريات الأخيرة للفريق بالدوري المصري.

وكان حلمي طولان قد تقدم مؤخراً باستقالته من تدريب سموحة ثم تراجع عنها، ليقرر البقاء علي رأس الجهاز الفني للفريق السكندري.

وحول ذلك علق طولان في تصريحات خاصة ليالاكورة، حيث قال: " تقدمت باستقالتي من سموحة لأن النتائج التي حققها الفريق لا تناسب طموحاتي وطموحات مجلس الإدارة".

وأوضح طولان بسبب تراجعه عن الاستقالة، بقوله: " تراجعت عنها لإحترامي الشديد للفريق ومجلس إدارته ".

وتابع: " شهادة حق، فمحمد فرج عامر رئيس النادي لم يبخل علي الفريق بأي شيء، ودائماً يوفر للاعبين طلباتهم من أجل الاستقرار والهدوء وعلاقتي به أكثر من ممتازة ".

وواصل: "سوء نتائج الفريق له أسباب كثيرة منها عدم التوفيق الذي واجههنا بالإضافة إلي الظلم التحكيمي الذي تعرضنا له في العديد من المباريات والسؤال هنا موجه للحكام -اشمعنا سموحة؟".

وأتم: " أطالب جمال الغندور رئيس لجنة الحكام بتعيين حكام محايدين لمباريات سموحة حتي يحصل علي حقه الشرعي دون أن يتعرض للظلم على حساب فرق أخري ".