نفى شريف إكرامي حارس مرمى النادي الأهلي تهربه من صفوف المنتخب الوطني، مؤكداً وجود أزمة بالفعل في المنتخب خلال آخر معسكرين.

وقال اللاعب في تصريحات لقناة الحياة بخصوص تهربه من مباراة تنزانيا "البعض يستغل عدم رغبتي في الظهور أو الإدلاء بتصريحات".

وتابع "بعيداً عن التعصب ونظيرة المؤامرة، الحقيقة واضحة، عندما تعرضت للإصابة مع شوقي غريب قبل مباراة بوتسوانا قالوا أيضاً إنني لا أريد اأن أبقى احتياطيا لأحمد الشناوي، وبعدها بفترة قليلة أجريت الجراحة".

وواصل "سأكون حزينا لو تأثر مسئولا بهذه النغمة، لأن هناك طبيب للنادي وطبيب للمنتخب، وفي النهاية الحقيقة ستظهر ولو طال الوقت".

وعن وجود أزمة لحسام غالي في المنتخب، قال إكرامي "هناك أزمة بالفعل لكن لا أريد الحديث عن تفاصيلها".

وتابع "الجميع تحدث ولن نخفي شيئاً، هناك أزمة موجودة، لن نضحك على أحد، أعتقد أن تفاصيل الأزمة لو أثيرت في الإعلان ستتضخم ولن تنتهي أبداً".

وواصل "تعلمت في الأهلي أن الأزمات لابد أن تبقى داخل الغرف المغلقة حتى لا تتضخم"، مضيفاً "تفاصيل الأزمة كانت في آخر معسكرين ولم أكن متواجداً حينها لذا ليس من حقي الحديث عن الأمر".

وختم "حسام غالي عشرة عمري ومهما قيل وبرغم عصبيته إلا أنه يعرف الأصول جيداً".