أشادت الصحافة الألمانية بلاعب منتخب "المانشافت" توني كروس بعدما توج الليلة الماضية مع فريقه ريال مدريد بدوري أبطال أوروبا، فيما قللت من أهمية دور البرتغالي كريستيانو رونالدو صاحب آخر ركلات الترجيح التي فاز بها الملكي على أتلتيكو مدريد (5-3) ومنحته اللقب.

وذكرت صحيفة (بيلد) الألمانية "الريال فاز بنهائي التشامبيونز ليج في ميلانو بركلات الترجيح. كريستيانو رونالدو كان الأكثر ضعفا بين لاعبي الريال على المدار الـ120 دقيقة وسجل آخر هدف".

وتتصدر صورة لكروس وهو يحمل الكأس ذات الأذنين النسخة الرقمية من الجريدة الأكثر قراءة في أوروبا.

وذكرت النسخة الرقمية من مجلة (دير شبيجل) أن "ريال مدريد فاز كالعادة"، بينما "خسر أتلتيكو كالعادة".

ومن جانبها أشادت صحيفة (فرانكفورتر ألجماينه) بكروس، مبرزة أنه يعد الألماني الوحيد الذي فاز بدوري أبطال أوروبا مع فريقين هما بايرن ميونخ وريال مدريد.

ولخصت الصحيفة اللقاء بعبارة "مباراة تشنج العضلات" برفقة مجموعة من صور اللاعبين المنهكين.

وجاء عنوان صحيفة (كيكر) الرياضية "الريال فاز بركلات الترجيح".

وكان ريال مدريد قد توج الليلة الماضية بلقبه الـ11 في التشامبيونز ليج بعدما تغلب في المباراة النهائية التي أقيمت على ملعب "سان سيرو" بمدينة ميلانو الإيطالية على أتلتيكو مدريد بركلات الترجيح (5-3) بعد انتهاء الوقت الأصلي والإضافي للقاء بالتعادل الإيجابي (1-1).