وصل المنتخب الأرجنتيني، بدون قائد الفريق ليونيل ميسي، إلى الولايات المتحدة اليوم الأحد استعدادا للمشاركة في بطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) المقرر انطلاقها يوم الجمعة المقبل.

وقطع الفريق بقيادة مديره الفني خيراردو مارتينو 1100 كيلومترا من سان خوان غرب العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس إلى مدينة سانتا كلارا الأمريكية التي تبعد عن سان فرانسيسكو بنحو 75 كيلومترا فقط.

وسافر التانجو الأرجنتيني إلى سانتا كلارا اليوم بدون نجمه الشهير ميسي الذي تعرض للإصابة خلال المباراة الودية للفريق أمام منتخب هندوراس أمس الأول الجمعة.

ويعاني ميسي نجم برشلونة الأسباني ، طبقا للتقرير الطبي الذي كشف عنه الاتحاد الأرجنتيني للعبة ، من كدمة قوية في الضلوع الثلاثة السفلية.

وغاب ميسي عن مران الفريق أمس السبت وقرر السفر إلى مدينة روساريو مسقط رأسه ليلتقي بعائلته مع تلقي العلاج تحت إشراف الطاقم الطبي للتانجو الأرجنتيني.

ولم يحدد دانيال مارتينيز طبيب الفريق موعدا لاكتمال تعافي اللاعب مشيرا إلى أن هذا يعتمد على قوة الألم الذي يشعر به اللاعب في منطقة الإصابة.

وبعيدا عن الإصابة ، كان مقررا أن يلتحق ميسي بالمنتخب الأرجنتيني قبل يومين فقط من بداية مشوار الفريق في كوبا أمريكا بلقاء منتخب تشيلي في السادس من حزيران/يونيو المقبل لأنه يحتاج أولا إلى السفر لأسبانيا بعد غد الثلاثاء والمثول أمام المحكمة في قضية التهرب الضريبي.