استمر الحظ العاثر في ملازمة ماركو ريوس بالبطولات الكبيرة حيث استبعد اليوم الثلاثاء ضمن أربعة لاعبين من القائمة النهائية للمنتخب الألماني المشارك في كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2016) بفرنسا ، بسبب الإصابة.

وقال يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني خلال مؤتمر صحفي إن التشخيص الدقيق لحالة ريوس لم يكن متاحا حتى الآن ، مؤكدا أن استبعاده كان قرارا "شديد الصعوبة".

وكان ريوس 27/ عاما/ مهاجم فريق بوروسيا دورتموند قد غاب عن المنتخب الألماني أيضا في كأس العالم 2014 بالبرازيل ، التي توجت ألمانيا بلقبها ، بسبب إصابة في الكاحل تعرض لها خلال آخر مباراة ودية قبل البطولة آنذاك.

وضمت قائمة المستبعدين أيضا من القائمة النهائية ، لاعبي باير ليفركوزن ، كريم بلعربي وجوليان براندت وكذلك سيبستيان رودي لاعب هوفنهايم.

وسيرسل يواخيم لوف القائمة النهائية ، التي تضم 23 لاعبا ، إلى الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا) في وقت لاحق اليوم الثلاثاء.

وتضم القائمة النهائية القائد باستيان شفاينشتايجر والمدافع ماتس هاميلز رغم أنهما لا يزالا في مرحلة استعادة اللياقة ، لكن لوف قال إن بإمكانهما اللعب.

وقال لوف في حديثه عن استبعاد ريوس "ماركو يواجه مشكلات صحية كبيرة ، فالآن لا يمكنه الركض سوى في خط مستقيم. قرار استبعاده مؤلم لنا وله ، كان سيشكل إضافة بالتأكيد."

أما شفاينشتايجر ، فلم يشارك منذ إصابته في الركبة خلال مشاركة دولية في آذار/مارس ، لكنه سيعود إلى تدريبات المنتخب اليوم الثلاثاء ، بينما لا يزال هاميلز غائبا عن التدريبات الجماعية بسبب إصابة في ربلة الساق تعرض لها خلال نهائي كأس ألمانيا.

وقل لوف "بالنسبة لماتس هاميلز ، فهو سيحتاج لأيام قليلة ، هذا واضح. لذلك علينا الانتظار. لكن الأطباء أكدوا أن اللاعبين سيكونا متاحين للمشاركة في البطولة."

وضمت القائمة النهائية اللاعبين الشبان جوشوا كيميتش وجوليان فيجل وليروي ساني.

وتوجه لوف بالشكر للأربعة لاعبين المستبعدين "على الأداء الجيد في التدريبات" مؤكدا أنه "لم يكن قرارا ضدهم ولكنه قرار من أجل قائمة ال.23"

وخسر المنتخب الألماني وديا أمام سلوفاكيا 1 / 3 أمس الأول الأحد في أوجسبورج ويجري تدريباته حاليا بمدينة أسكونا السويسرية وسيخوض المباراة الودية الأخيرة أمام المجر في جلسنكيرشن يوم السبت المقبل.

وبعدها يحصل لاعبو الفريق على راحة ليومين قبل التوجه إلى فرنسا حيث يفتتح المنتخب الألماني مشواره في يورو 2016 بلقاء نظيره الأوكراني في مدينة ليل في 12 حزيران/يونيو.

ويتنافس المنتخب الألماني في المجموعة الثالثة التي تضم أيضا منتخبي بولندا وأيرلندا الشمالية.