تغلب المنتخب المكسيكي الأول لكرة القدم على نظيره التشيلي بهدف نظيف فجر اليوم الخميس، في المباراة الودية التحضيرية الأخيرة لكلا البلدين قبل انطلاق بطولة كوبا أمريكا (المئوية) غدا الجمعة في الولايات المتحدة.

وسجل هدف المباراة الوحيد اللاعب خافيير "تشيتشاريتو" هيرنانديز في الدقيقة 86، بعد دخوله إلى الملعب كبديل في الشوط الثاني من اللقاء، الذي استضافه ملعب كوالكوم بمدينة سان دييجو بولاية كاليفورنيا الأمريكية.

وشكلت الهزيمة عقوبة قاسية لمنتخب تشيلي، الذي بسط سيطرته على جانب كبير من المباراة ولكنه افتقد لعنصر الحسم في إنهاء الهجمات وتسجيل الأهداف.

وجاءت أخطر فرص اللقاء عن طريق ادسون بوتش، لاعب منتخب تشيلي، الذي أطلق قذيفة قوية في الدقيقة 25 ارتطمت بقائم مرمى الحارس المكسيكي الفريدو تالافيرا.

وخاض الفريقان المباراة بتشكيلة ضمت مجموعة من اللاعبين الأساسين والاحتياطيين من أجل تجربة بعض العناصر وطرق اللعب ومن أجل تفادي مخاطر وقوع إصابات قبل انطلاق البطولة القارية الكبرى، التي يشارك فيها 16 منتخبا.

وتستعد المكسيك لمواجهة أوروجواي في الخامس من حزيران/يونيو الجاري في إطار منافسات المجموعة الثالثة من كوبا أمريكا، ثم تلتقي مع جامايكا ، قبل أن تختتم مبارياتها في دور المجموعات أمام فنزويلا في الثالث عشر من الشهر نفسه.

وتلعب تشيلي في المجموعة الرابعة وتستهل مشوارها في البطولة في السادس من يونيو الجاري أمام الأرجنتين ثم تلتقي مع بوليفيا في العاشر من الشهر نفسه لتختتم مواجهاتها في الدور الأول أمام بنما في 14 يونيو.