صرح شريف إكرامي حارس مرمى الأهلي خلال الندوة التي عقدها يالاكورة اليوم الخميس أن الحديث عن وجود أزمات بين لاعبي الأهلي أتى بسبب الإختراق الإعلامي، وأشاد بدور سيد عبد الحفيظ الذي أعاد الاستقرار للنادي.

وعانى الأهلي منذ بداية الموسم الماضي من العديد من الأزمات الداخلية وسط عناصر من الفريق.

وقال إكرامي في تصريحاته ليالاكورة :"الأهلي مخترق إعلاميا، فأزمات الفريق داخل غرفة خلع الملابس أصبحت تظهر للجميع في حين في أوقات سابقة كانت هناك مشاكل أيضا لكن لا تخرج للإعلام."

وتابع :"دائما ما يأتي الحديث عن المشاكل الداخلية في الفريق وقت الهزيمة، لإيجاد مبرر لمستوى سيئ أو لإيجاد شيء للحديث عنه بشكل عام."

وأضاف :"كنا نسمع العام الماضي أزمات الفريق، وحاليا الأمر أقل كثيرا لأن مستوى الفريق أصبح أفضل ونتصدر جدول الترتيب."

وواصل :"خلال الموسم الماضي خرج للإعلام أزمات عديدة، ولكن حاليا الأزمات التي تخرج أقل، وربما إذا تراجع مستوى الفريق نعود للسماع عن الأزمات من جديد."

واستطرد :"اختراق الإعلام للأندية أصبح سلوك عام داخل مصر، وهناك بعض اللاعبين ينقلون أخبار أنديتهم ويعتبرون مصادر بالنسبة للإعلاميين."

وانتقل إلى الحديث عن تولى سيد عبد الحفيظ منصب مدير الكرة بالنادي :"دوره كان هاما للغاية من أجل إعادة الاستقرار داخل الفريق من جديد وضبط علاقة اللاعبين بالإعلام."

واستكمل حديثه :"طريقة ثابت البطل كانت رائعة لكن قد لا تتناسب مع الجيل الحالي، وعبد الحفيظ يمتلك القدرة على التعامل مع اللاعبين بشكل جيد."