أبدى روي هودجسون مدرب منتخب انجلترا لكرة القدم رضاه عن فوز فريقه 1 / صفر على ضيفه منتخب البرتغال في المباراة الودية التي جرت بينهما الخميس بالعاصمة البريطانية لندن في إطار استعداداتهما للمشاركة في كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) المقررة بفرنسا الشهر الجاري.

ودافع هودجسون عن أداء لاعبيه خلال المباراة اليوم حيث قال "لست مستعدا للقبول بأننا لم نلعب جيدا الليلة".

وأوضح المدرب الانجليزي "ظهرنا بشكل جيد، وكانت لدينا رباطة جأش طوال المباراة، كان من الأفضل اللعب أمام 11 لاعبا. أشعر بالسعادة لتحقيقنا ثلاثة انتصارات، واصبحنا نتميز بالصلابة الدفاعية".

أضاف هودجسون "نحن بحاجة لأن يقدم جميع اللاعبين أداء جيدا، لست مستعدا لكي أقف هنا وأنتقد بعض اللاعبين".

وتابع "لو إنني بدأت في إظهار عدم رضائي عن الانتصارات الثلاثة التي حققناها على تركيا واستراليا والبرتغال فسوف أكون مدربا من الصعب إرضاؤه".

ورغم فوز المنتخب الإنجليزي إلا أن المباراة اتسمت بالهدوء على مدار شوطيها، حيث ندرت الفرص التهديفية لكلا المنتخبين في ظل سعي لاعبيهما لعدم الإفراط في الجهد البدني خشية الإصابة قبل أيام قليلة من انطلاق اليورو.

واضطر المنتخب البرتغالي، الذي افتقد خلال اللقاء خدمات نجمه كريستيانو رونالدو الذي يقضي عطلة قصيرة، للعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 35 عقب طرد لاعبه برونو ألفيش لالتحامه العنيف مع هاري كين مهاجم المنتخب الإنجليزي في منتصف الملعب.

وواصل منتخب إنجلترا بهذا الانتصار نتائجه الجيدة في مبارياته الودية استعدادا لليورو بعدما تغلب على تركيا 2 / 1 في 22  مايو الماضي، ثم على أستراليا بالنتيجة ذاتها يوم الجمعة الماضي.

ويلعب المنتخب الإنجليزي في المجموعة الثانية بالدور الأول للبطولة بجانب منتخبات روسيا وويلز وسلوفاكيا، حيث يستهل مسيرته في البطولة بمواجهة نظيره الروسي في 11 حزيران الجاري بمدينة مارسيليا.