أعرب الأرجنتيني خوسيه بيكرمان المدير الفني لمنتخب كولومبيا عن سعادته البالغة بفوز فريقه على مضيفه الأمريكي 2 / صفر في المباراة الافتتاحية لبطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا).

وقال بيكرمان خلال المؤتمر الصحفي للمباراة "اعتقد أن الروح التي ظهر بها منتخب كولومبيا صعبت الأجواء على أصحاب الأرض".

وأضاف "حصلنا على جرعة كبيرة من الثقة بعد أن سجلنا الهدف الأول والفريق شعر حينها أنه قادر على التحكم في مجريات المباراة، رغم المحاولات المستميتة من جانب المنافس لإدراك التعادل".

وأضاف "لم نتكل على الهدف الذي تقدمنا به ولم نلجأ إلى الدفاع للحفاظ على تقدمنا بل حافظنا على الأداء الهجومي. خيمس رودريجيز واليخاندرو بيدويا ظهرا بشكل جيد جدا في وسط الملعب".

وأشار "بعد أن سجل رودريجيز الهدف الثاني أصبحت مهمتنا أكثر سهولة، ولكن هذا لا ينتقص من العرض الذي قدمه المنتخب الأمريكي الذي تأثر كثيرا من الضغوط التي فرضت عليه قبل المباراة والتوقعات الهائلة التي كانت تبنيها الجماهير على الفريق صاحب الأرض في المباراة الافتتاحية".

وأوضح "أعتقد أن المنتخب الأمريكي يمتلك لاعبين رائعين ويستطيع هذا الفريق أن يستعيد توازنه وأن يقدم مباريات جيدة".