برر علاء عبد الصادق المشرف السابق على قطاع الكرة بالنادي الأهلي، التعاقد مع الإسباني خوان كارلوس جاريدو لتولي مهمة تدريب الفريق، مشيراً إلى أن النادي كان يمر بحالة مادية صعبة.

وتابع "رئيس النادي جمع أموالا من خارج الأهلي للتعاقد مع جاريدو، كانت الميزانية تكفي بالكاد لتغطية راتبه".

وواصل "سيرته الذاتية كانت جيدة، وقام بالعمل بالدوري الإسباني والبلجيكي".

وعن أسباب رحيله عن النادي، قال عبد الصادق "مشكلته أنه كان عصبي بعض الشئ، فضلا عن قرب عمره من عمر اللاعبين تسبب في بعض الحساسية".

وواصل "جاريدو اجتهد جيد جدا وخورخي المعد البدني في جهازه كان مفيداً للغاية"، مضيفاً "جاريدو حقق بطولتين، ولو كان هادئاً بعض الشيء لكن في منصبه حتى الآن".

وعن اتفاقه مع مختار مختار لتولي منصب المدير الفني، قال عبد الصادق "عقد مع مختار مختار، وكنت أتمنى أن يتولى المهمة، لكن في الأهلي يكون المدرب المصري مثقلا بالضغوط، واختارت الأغلبية المدرب الأجنبي، والأمر لم يكن لع علاقة بأي انتماءات سياسية لمختار".

وأشار عبد الصادق إلى أنه لا يتابع الأهلي في الدوري منذ رحيله عن منصبه.

وعن نقطة خلافه مع محمود طاهر قال عبد الصادق "إدارة الأهلي كانت تتأثر كثيراً بالرأي العام، هذه كانت نقطة خلافي، الأهلي يحرك الرأي العام وليس العكس".

وأشاد مدير قطاع الكرة الأسبق بالأهلي بهيثم عرابي مدير التعاقدات، مضيفاً "كان إضافة جيدة للأهلي وعلى دراية بشكل جيد باللاعبين، وكان يمتلك الحماس، ولكن قرار الإدارة كان برحيله".

وختم عبد الصادق حديثه بالإشادة بعماد متعب، مشيراً إلى أنه يراه أحد أفضل من لعب للأهلي في مركزه، مضيفاً "هو هداف فريد أتمنى أن تكون نهايته تليق بما قدمه للاهلي".