أكد ماورو بالديسوني، مدير روما الإيطالي، اليوم السبت أن لاعب خط الوسط البوسني ميراليم بيانيتش أبلغ النادي انه سيوقع مع يوفنتوس الذي وافق على دفع الشرط الجزائي في عقده مع النادي والبالغ 32 مليون يورو.

ورغب بالديسوني في وضع حد للشائعات التي نشرتها بعض وسائل الإعلام حيث قال في تصريح إذاعي لمحطة (راديو راديو) أن اللاعب البوسني يرغب في التعاقد مع البيانكونيري وقدم عرض يوفنتوس رسميا للنادي.

وقال بالديسوني "نحن هنا للدفاع عن جماهيرنا الذين تم تكدير صفوهم، لايمكن العيش وسط هذا المناخ، حتى اللاعب نفسه تمت إهانته، ولكنه استخدم حقه بدفع الشرط الجزائي الذي كان قد طلب منا إضافته عند تجديد عقده مع النادي منذ سنتين وقد وافقنا".

وأضاف أن "رئيس النادي (الأمريكي جيمس بالوتا) كان قد قال أنه يريد الاحتفاظ باللاعب وهذا حقيقي، لقد رحل اللاعب لأنهم دفعوا الشرط الجزائي، وليس لأن بالوتا كذب كما تروج وسائل الإعلام. إن هذا ليس طبيعيا".

كانت وسائل الإعلام أشاعت أن اللاعب البوسني محط أنظار برشلونة، إلا أن اللاعب سيرحل إلى يوفنتوس بعد 5 سنوات مع روما لعب فيها 185 مباراة.

وقال جيوسيبي ماروتا، الرئيس التنفيذي لينادي يوفنتوس أنه سيتم تقديم بيانيتش في مؤتمر صحفي خلال الأيام القادمة.