قرر المنتخب الإيطالي لكرة القدم عدم خوض حصة تدريبية على ملعب أولمبيك ليون، وهو الملعب المستضيف للمواجهة أمام بلجيكا غدا الاثنين في مستهل مشوار الفريقين في المجموعة الخامسة من يورو 2016 بفرنسا.

وفضل انطونيو كونتي المدير الفني للمنتخب الإيطالي أن يخوض فريقه حصته التدريبية الأخيرة قبل المباراة، في مقر الإقامة في مونبلييه قبل السفر إلى ليون في وقت لاحق اليوم الأحد، بحسب بيان الاتحاد الإيطالي لكرة القدم.

ورجحت وسائل الإعلام الإيطالية أن يكون كونتي يقصد من وراء هذه الخطوة منع المتسللين والجواسيس من مراقبة تدريبات الفريق ومعرفة الخطة التي يعتزم تطبيقها والتشكيل الذي سيلعب به المباراة امام بلجيكا.

وسيتدرب المنتخب البلجيكي في استاد ليون اليوم الأحد بينما يقوم لاعبو إيطاليا بجولة بعد المؤتمر الصحفي الخاص باللقاء.