حذرت اللجنة التنفيذية بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم )يويفا) إنجلترا وروسيا من امكانية استبعادهما من بطولة كأس أمم أوروبا (يورو 2016) المقامة في فرنسا حال استمرار العنف بين جماهيرهما خلال البطولة.

وأصدرت اللجنة التنفيذية ليويفا بياناً رسمياً قالت خلاله: " لن نتردد في فرض عقوبات إضافية على كلاً من الاتحادين الروسي والإنجليزي ".

وأضافت: " عقوباتنا لن تتوقف عن حد معين، فمن الوارد أن نقوم بإقصاء منتخبي إنجلترا وروسيا من يورو 2016 إذا ما تكرر العنف مجدداً ".

وكانت مباراة إنجلترا وروسيا قد شهدت أحداث عنف قوية قبل وأثناء وبعد المواجهة بين مشجعي المنتخبين، مما أدى لوجود عديد الإصابات.