يرى أحمد الشناوي حارس مرمى الزمالك الحالي أن إقامة مباراة بين الأهلي والمصري في بورسعيد ستنهي تماما الأزمة بين الناديين.

وتسبب حادث وفاة 72 مشجع من جماهير الأهلي في 2012 في توتر الأجواء بين المصري والأهلي.

وكان الشناوي مع عناصر المصري خلال المباراة التي شهدت على الحادث المؤلم قبل 4 أعوام.

وقال الشناوي في تصريحاته لقناة "الحياة 2" الفضائية :"أعتقد أن إقامة مباراة بين الأهلي والمصري في بورسعيد ستنهي التوتر."

وتابع :"اتصل بشكل دائم مع لاعبي المصري ولا يوجد أي مشكلة لديهم مع الأهلي والجميع يتمنى أن تعود الأجواء طبيعية."

وأضاف :"نحتاج إلى التعاون جميعا حتى تعود الأمور كما هي ويلعب الأهلي في بورسعيد، ويذهب إلى المصري للعب في القاهرة."