تأجلت الجلسة التي كان مزمع انعقادها مساء الأحد بين مسئولي نادي الزمالك ومحمود فتح الله مدافع الإنتاج الحربي ولاعب الفريق السابق، للتفاوض معه بشأن حل أزمة مستحقاته المتأخرة لدى النادي، بصورة ودية بدلا من الاستمرار في التحكيم الدولي.

وكان من المقرر أن يتم عقد الجلسة الأحد إلا أنه تم تأجيلها لموعد أخر سيتم الاتفاق عليه.

وكانت لجنة التظلمات التابعة لاتحاد الكرة قضت للاعب بالحصول على مبلغ 6 ملايين و400 ألف جنيه عبارة عن قيمة مستحقاته المتأخرة لدى القلعة البيضاء بعد انتهاء عقده بنهاية الموسم الماضي.

وكان الزمالك سبق ونجح في حل أزمة مستحقات أحمد سمير الظهير الأيمن السابق للفريق بصورة ودية مقابل تنازل اللاعب عن جزء من مستحقاته المالية المتأخرة مع جدولة باقي مستحقاته على 4 أقساط.