نفى مينو رايولا وكيل أعمال، بول بوجبا، اليوم أن يكون اللاعب الفرنسي قد قام الليلة الماضية بحركة مشينة بيده في اتجاه مقصورة الصحفيين بعد الهدف الثاني لفرنسا الذي سجله ديميتري بايت في شباك ألبانيا في المباراة التي انتهت بفوز منتخب "الديوك" بهدفين نظيفين ضمن منافسات المجموعة الأولى ببطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2016".

والتقطت إحدى كاميرات محطة (بي إن سبورتس) الحركة التي قام بها بوجبا في نهاية اللقاء وانتشرت على شبكات التواصل الاجتماعي.

وكان اللاعب الفرنسي قد تعرض لانتقادات حادة من جانب الصحافة بسبب الأداء المتواضع الذي قدمه خلال مباراة البطولة الافتتاحية أمام رومانيا يوم الجمعة الماضي، والتي انتهت بفوز فرنسا صاحبة الضيافة بهدفين لواحد.

وأكد رايولا في تصريحات لإذاعة (RMC) أنه تم تفسير "الحركة خارج السياق" حيث انه يقوم بها "ضمن رقصة يرقصها مع أشقائه وأصدقائه" وليست حركة مشينة للصحفيين.

وأضاف "لن نتوقف عند هذه الحماقات".

وكان بوجبا قد بدأ لقاء ألبانيا على مقاعد البدلاء ثم شارك في الشوط الثاني.