قال خالد مجاهد المتحدث باسم وزارة الصحة، إن تكدس جماهير الأهلي، في ملعب مختار التتش، تسبب في حالة من الإغماء لبعضهم نتيجة التدافع الذي أدى إلى ضيق في التنفس، مؤكدًا أنه تم الدفع بـ 7 سيارات إسعاف لنقل الحالات المصابة.

وأضاف مجاهد، في تصريحاته، في الساعات الأولى من الثلاثاء، أن حصيلة الإصابات وصلت إلى 10، وتم معالجة 4 في الملعب، فيما نُقل 6 آخرين لمستشفى الهلال الأحمر لتلقي العلاج، مؤكدًا أن الإصابات تتراوح ما بين كدمات وقصور.

وكان قد تعرض عدد من جماهير الأهلي، التي تواجدت بملعب مختار التتش لحضور مران الفريق، لإغماءات، كما اصيب البعض بجروج بسبب التدافع، بعد الغاء المران المسائي.

وقرر الهولندي مارتن يول، المدير الفني للأهلي إلغاء مران الفريق، الذي كان مقررًا لها مساء الاثنين بملعب مختار التتش بالجزيرة.

وجاء قرار يول بعد نزول اعداد كبيرة من الجماهير لأرضية ملعب التتش، وتكدست لتجعل من إقامة المران بالأمر المستحيل.

وكانت جماهير الأهلي توجهت لملعب التتش، لمؤازرة الفريق، الذي يستعد للقاء الإسماعيلي في الجولة 32 من الدوري.