دفعت المشاجرات بين مشجعي بولندا وأوكرانيا اليوم الثلاثاء الشرطة في مدينة مرسيليا بجنوب فرنسا إلى إطلاق الغاز المسيل للدموع، حسبما ذكرت وسائل الإعلام الفرنسية.

وأظهرت لقطات تلفزيونية الشرطة وهي تطلق الغاز المسيل للدموع خارج استاد فيلودروم في مرسيليا مع تجمع المئات من المشجعين قبل مباراة منتخبي البلدين في بطولة الأمم الأوروبية يورو .2016

وتم اعتقال أربعة اشخاص على الأقل بعد ظهر اليوم، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية.

وقد شابت أعمال العنف البطولة، مما دفع الاتحاد الاوروبي لكرة القدم إلى توقيع عقوبة الاستبعاد مع وقف التنفيذ ضد روسيا وغرامة قدرها 100 ألف يورو (112 ألف دولار) ضد كرواتيا.

وفي وقت سابق من الأسبوع، قال وزير الداخلية برنار كازنوف إنه تم اعتقال 557 من المشجعين بسبب أعمال العنف منذ بداية اليورو، ومن بينهم 334 مشجعا لا يزالون قيد الاحتجاز لدى الشرطة.