أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" إلغاء فكرة التصنيف الاستثنائي الثاني والذي كان من المقرر له أن يكون يوم الثلاثاء الموافق 21 من الشهر الجاري ، مقررا الاعتماد على التصنيف الذي صدر يوم 7 من الشهر الجاري مما يعني أن المنتخب المصري سيكون في التصنيف الثاني.

ونشر الاتحاد الدولي لكرة القدم خطابا اليوم 22 يونيو حصل يالاكورة على نسخة منه احتوى على أنه بعد عدد من الشكاوى المقدمة من عدد من الاتحاد الأهلية فإنه تقرر عقد لجنة مكونة من الشيخ سالمان إبراهيم خليفة من البحرين رئيسا واليخاندرو دومينجيز "نائبا" من باراجواي وديفيد شونج "عضو" ودرسوا الوضع بالكامل وقرروا الآتي:

•    خطاب الفيفا الذي صدر بتاريخ 5 إبريل 2016 لم يذكر أن التصنيف الاستثنائي سيحسم أحد أيام 9 أو 10 يونيو لكن أعلن أنه سيصدر أحد هذه الأيام.

•     التصنيف الاستثنائي الذي صدر يوم 8 يونيو بتاريخ 7 يونيو أوفى بالغرض الرئيسي بإدراج مباريات تصفيات كأس الأمم الافريقية التي اقيمت يوم 5 يونيو 2016 قبل القرعة.

•    تصنيف 7 يونيو يبقى صالحا لقرعة التصفيات المؤهلة لكأس العالم.

•    أي تصنيف يصدر بعد هذا التاريخ قد لا يؤخذ بعين الاعتبار لأنه لم يكن هناك مباريات تصفيات بين المنتخبات العشرين التي ستشارك في التصفيات بعد تاريخ 5 يونيو وقبل 24 يونيو وهو الموعد المحدد لإجراء القرعة.

•    لذلك خطاب الفيفا بتاريخ 15 يونيو الذي أعلن عن تصنيف استثنائي ثاني باطل وكأن لم يكن.

•    وبناءً على ذلك فإن المستويات الأربعة سيحددها تصنيف يوم 7 يونيو الذي أعلن في 8 يونيو.

ونحيطكم بأن هذه القرارات نهائية وغير قابلة للطعن وفقا للمادة للفقرة الرابعة من المادة الثالثة في لائحة كأس العالم روسيا 2018.