أعرب فيسينتي دل بوسكي، المدير الفني للمنتخب الأسباني لكرة القدم عن امتنانه لسلوك اللاعبين، الذين لا يشاركون في المباريات ويتصرفون بشكل جيد للغاية، محذرا في الوقت نفسه من خطورة المنتخب الإيطالي، منافس فريقه في دور الستة عشر من بطولة كأس أمم أوروبا "يورو 2016".

وقال دل بوسكي في مقابلة مع صحيفة "آ س" الأسبانية: "لدينا فريق من الأصحاء والمهذبين، إنهم ليسوا مجموعة من الرهبان ولكن يوجد في الداخل أجواء طيبة للغاية ولهذا اعرب عن امتناني للاعبين الذين لايلعبون ويتصرفون بشكل جيد جدا".

واعترف دل بوسكي أنه لم ترق له كلمات المهاجم بيدرو رودريجيز، الذي أكد يوم الاثنين الماضي أنه يفكر في ترك المنتخب الأسباني بسبب عدم مشاركته في المباريات.

وأضاف: "لم تعجبني رغم إنها مجرد شيء سخيف، لايمكن أن نقول أن هذه الكلمات أثرت على طريقة لعبنا".

وتابع: "يؤلمني أنني لا أستطيع أن أستعين بكوكي أو تياجو أو بارترا أو الجميع، سلوك جميع لاعبينا كان رائعا، سأظل ممتن دائما لجميع اللاعبين الذين لا يشاركون، هذ أمر لا ينسى، كلمات بيدرو ربما تكون جانبها الصواب ولكنها هي أكثر ما يمكن قوله".

واعترف دل بوسكي أيضا أن موقف ايكر كاسياس، الذي يجلس حاليا على مقعد البدلاء، بعد أن كان الحارس الأول طوال عقود، بات أمرا ثقيلا عليه أيضا، واستطرد قائلا: "إنه يمر بموقف غير مريح بسبب عدم لعبه بشكل أساسي".

وأشار دل بوسكي خلال حديثه إلى أن المنتخب الأسباني لا يملك لاعبا محددا يصوب ركلات الجزاء، وقل: "لا أقوم باختيار اللاعبين، هم الفاعلون الحقيقيون داخل الملعب".

وتخوض أسبانيا مباراة من العيار الثقيل أمام إيطاليا يوم الاثنين المقبل في دور الستة عشر من يورو 2016، حيث أكد دل بوسكي أنه يشعر بالتفاؤل المعتدل كعادته.