أشاد مجلس إدارة النادي الأهلي "المعين" برئاسة محمود طاهر، بتتويج الفريق بالدوري رقم 38 في تاريخه.

وكان الأهلي توج مساء الجمعة بالدوري الممتاز بعد فوزه على الاسماعيلي 2-1، وتعادل الزمالك أقرب منافسه أمام المصري 2-2.

الدوري مجرد بداية

اعتبر محمد عبد الوهاب عضو المجلس أن مشوار الدوري هذا الموسم كان صعباً وشاقاً للغاية، مضيفاً "لكن الفريق كان على قدر المسئولية".

وتابع "الفوز بدرع الدوري هذا الموسم مجرد بداية، الفريق أمامه تحديات كثيرة اعتباراً من مباراة الثلاثاء القادم أمام فريق أسيك في الجولة الثانية بدور المجموعات لدوري الأبطال، وصولاً إلى التتويج باللقب الأفريقي والمشاركة في بطولة العالم باليابان لتحقيق طموحات جماهير الأهلى ولإسعادها بالفوز بكل البطولات هذا الموسم".

عن استحقاق

محمود طاهر رئيس الأهلي قال إن فريقه استحق التتويج بالدوري، بعد الجهد الكبير الذي بذله لاعبي الفريق طيلة موسم كامل وتحملهم ظروف صعبة من تلاحم مباريات والمشاركة في أكثر من مسابقة.

ووجه طاهر الشكر لجميع أفراد الجهاز الفني، بقيادة الهولندي مارتن يول، ولاعبي الفريق، بعد الفوز بالبطولة، مؤكداً أنهم أظهروا روح الفانلة الحمراء خلال الأوقات الصعبة، مشيراً إلى أن الجميع كان عند حسن الظن.

كما خص رئيس النادي جماهير الأهلي بشكر عميق، مشدداً على أن الجماهير تستحق كل التحية بعد مساندتها للنادي في كل الأوقات والوقوف بجانب الفريق، مضيفاً "سنغلق صفحة الدوري سريعاً من أجل التركيز في بطولة إفريقيا".

وتابع "ننافس أيضاً على لقب كأس مصر، خصوصاً وأن النادي قدره دائماً المنافسة على البطولات والتواجد دائماً على منصات التتويج".

الانتقادات سبب النجاحات

اعتبر عماد وحيد عضو المجلس أن الانتقادات التي وجهت للمجلس كانت سببا في إستعادة الفريق للبطولات، موجها شكره لمن انتقد مجلس طاهر بداية الموسم.

وقل وحيد إن الفوز باللقب جاء نتيجة مجهود شاق بذله الجميع داخل النادي طيلة الموسم، مشيراً إلى أن دعم الإدارة للفريق لن يتوقف من أجل تحقيق المزيد من البطولات والنجاحات.

هدية الجماهير

وقال مهند مجدي عضو مجلس إدارة الأهلي إن الفوز بلقب الدوري يمثل هدية لجماهير النادي العريضة بعد أن ساندت الفريق بشدة، وكانت تثق في قدرته على تجاوز الصعوبات التي تعرض لها مؤخراً.

نتاج الموسم

مراون هشام، عضو مجلس الأهلي اعتبر أن الفوز بالدوري لم يكن وليد مباراة واحدة، بل جاء تتويج لجهود كبيرة للجهاز الفني واللاعبين على مدار موسم كامل، تحمل فيه الجميع الكثير من الصعوبات.

وأوضح مروان أن نجاح مجلس الإدارة في التعاقد مع الهولندي مارتن يول، المدير الفني للفريق، كان بمثابة خطوة ونقلة كبيرة لفريق الكرة، مؤكداً أن المدرب نجح في تجربته الأولى بالقارة الإفريقية، موضحاً أن دعم الإدارة للفريق لن يتوقف.

وشدد عضو المجلس على أن النادي سيغلق سريعاً ملف الدوري الممتاز، وسيركز من الآن على بطولتي كأس مصر ودوري الأبطال الإفريقي، من أجل تحقيق الثلاثية هذا العام والفوز بكل البطولات التي شارك بها الفريق هذا الموسم.