أعلن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي اليوم أنه قرر اعتزال اللعب الدولي عقب خسارة لقب كوبا أمريكا (المئوية) بركلات الترجيح أمام تشيلي، وهو النهائي الثالث على التوالي.

وقال قائد الـ(ألبيسيليستي) في تصريحات عقب اللقاء "بعد التفكير مليا داخل غرف الملابس، اعتقد أن اللحظة حانت لإنهاء مسيرتي مع المنتخب. لقد حاربت كثيرا وحاولت".

وأضاف "إنه النهائي الرابع ولم أتمكن من الفوز بأي منهم. لقد فعلت ما بوسعي، الأمر يؤلمني أكثر من أي شخص ولكن يبدو أن الأمر لن ينجح. منت أتمنى إحراز لقب مع المنتخب أكثر من أي شخص ولكن للأسف لم يحدث هذا".

وعقب إهداره لركلة الجزاء الأولى لمنتخب بلاده، سقط ميسي أرضا وأجهش بالبكاء.

ولم يستطع نجم برشلونة الإسباني أن يهدي المنتخب الأول أي لقب قاري وباتت المباريات النهائية بمثابة العقدة له، بعدما خسر لقب كأس العالم 2014 بالبرازيل أمام ألمانيا، فضلا عن خسارة لقب هذه البطولة في العام الماضي وبالتخصص أمام تشيلي، وكان قد خسر اللقب القاري من قبل في عام 2007 أمام البرازيل.

وكان اللقبان الوحيدان الذي حققهما (البرغوث) مع الأرجنتين مع منتخب الشباب بالفوز ببطولة العالم دون 20 عاما في هولندا عام 2005 فضلا عن الميدالية الذهبية في أوليمبياد بكين عام 2008 مع فريق دون 23 عاما.