يخضع رمضان صبحي، لاعب الأهلي اليوم الإثنين لفحص طبي قبل المشاركة في المران الجماعي الذي يبدأ في الخامسة عصرًا استعدادًا للتوجه بعده مباشرة إلى الإسكندرية للمبيت بها قبل مواجهة فريق أسيك بطل كوت ديفوار مساء الثلاثاء في الجولة الثانية من دوري المجموعات ببطولة دوري أبطال إفريقيا.

وأوضح خالد محمود طبيب الفريق أن رمضان لم يستطع تكملة المران الجماعي الأحد لشكواه من آلام في عضلة السمانة، لافتًا إلى أن إصابته خفيفة ولا تدعو للقلق لكن في الوقت نفسه سيخضع لفحص طبي للاطمئنان عليه وتحديد الجرعات التدريبة المناسبة وفقا لحالته الطبية.

وفي سياق متصل قال طبيب الأهلي إن الجابوني ماليك إيفونا، مهاجم الفريق، سيحصل على حقنة البلازما الثانية، يوم السبت المقبل، من أجل التعافي من إصابته بجزع في الرباط الخارجي للكاحل، والذي تعرض له خلال مواجهة المصري بالدوري.

وأكد الطبيب على أن المهاجم الجابوني حصل على الحقنة الأولى يوم الجمعة الماضي، حيث يستلزم الأمر ألا يقل الفاصل الزمني بين كل حقنة عن أسبوعًا كاملًا، مشيرًا إلى أن اللاعب سيحصل على ثلاث حقن، حتى يتعافى تمامًا من إصابته.

وعن عبد الله السعيد قال طبيب الأهلي "سيعود للمشاركة في التدريبات الجماعية بشكل تدريجي في منتصف يوليو القادم"، موضحًا أن حالة اللاعب مستقرة بعد التئام الشرخ، وأنه سوف يحتاج لعدة أيام بعد عودته من الإصابة من أجل التأهيل البدني قبل البدء في المشاركة في التدريبات والمباريات بصورة طبيعية.

وكان السعيد قد تعرض لشرخ في عظمة الترقوة أثناء مباراة الداخلية بالدوري.