قرر مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك إقالة الجهاز الفني للفريق بقيادة محمد حلمي، مع الابقاء على اسماعيل يوسف في منصبه مديرا للكرة.

وكان مجلس الزمالك قد عقد اجتماعا الاثنين من أجل بحث مصير الجهاز الفني للزمالك بعد خسارة الدوري رسميا بتتويج الأهلي بعد فوزه على الاسماعيلي 2-1 وتعادل الزمالك 2-2 مع المصري.

ولم يتواجد محمد حلمي المدير الفني للفريق وجهازه المعاون في اجتماع مجلس الادارة، حيث فشلت كل المساعي في الأيام الماضية من جانب عدد من اعضاء المجلس للتوصل لمحمد حلمي من أجل بحث مستقبله مع الفريق.

وأفاد مراسل "يالاكورة" في نادي الزمالك بأن مرتضى منصور قرر خلال الاجتماع اقالة الجهاز الفني بالكامل، والإبقاء على اسماعيل يوسف في منصبه بجانب استمرار حماده أنور المدير الإداري.

وقام مجلس الإدارة بإخطار اللاعبين بموعد المران الجديد في المرحلة المقبلة ليصبح في العاشرة مساء بدلا من الرابعة عصرا لحين الاستقرار على اسماء اعضاء الجهاز الفني الجديد للفريق.

الجدير بالذكر أن الزمالك لن يلعب مباراته الافريقية الاربعاء المقبل بعد قرار الاتحاد الافريقي باستبعاد وفاق سطيف الجزائري من دوري ابطال افريقيا، ويستعد لملاقاة سموحة في الجولة الـ33 للدوري.

فرصة أخيرة

وأشار مراسل "يالاكورة" في نادي الزمالك بأن بعض اعضاء مجلس الإدارة طالبوا مرتضى منصور بالإنتظار حتى موعد مران الفريق الثلاثاء في الساعة العاشرة مساء أملا في حضور محمد حلمي وقيادة المران.

ويرغب اعضاء المجلس في أن يقوم مرتضى منصور بإعطاء فرصة اخيرة لمحمد حلمي من أجل العودة لقيادة المران، بعد أن تجاهل كل الاتصالات في الأيام الماضية من أجل الاجتماع مع رئيس النادي.