رفض هاني أبوريدة عضو المكتب التنفيذي بالاتحادين الدولي والافريقي الرد عن ما اثير حول أزمة تصنيف الفيفا وموقفه، مؤكدا في الوقت ذاته على أنه رئيس اتحاد الكرة القادم والموت فقط يمنعه من ذلك.

وتواجد مصر في التصنيف الثاني بعد اصدار الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" التصنيف الاستثنائي للقارة الافريقية من أجل قرعة تصفيات مونديال روسيا 2018.

وكان هاني ابوريدة قد اكد في أكثر من مناسبة على أن مصر سوف تتواجد في التصنيف الأول، لكن التصنيف اتى بمصر في التصنيف الثاني.

وحول تحمله مسؤولية تصنيف مصر علق أبوريدة لـ"يالاكورة" قائلا "كلام فارغ، لن اقم بالرد عليه، ليس لدي وقت لمثل هذا الكلام وما يتردد بشأنه".

وتابع تصريحاته قائلا " القرعة متوازنة، وعلينا أن نتعامل مع كل المباريات بجدية وتركيز حتى نحقق الحلم الأكبر بالتأهل هذه المرة للمونديال".

وأضاف "أود أن أشير الى نقطة مهمة، لا يوجد شيء اسمه منتخب قوي وآخر ضعيف، فجميع المنتخبات الواقعة معنا في المجموعة قوية للغاية ويجب أن نعمل لها ألف حساب".

وتطرق أبوريدة عن انتخابات اتحاد الكرة قائلا "فرصة نجاحي كبيرة جداً فأغلبية أعضاء الجمعية العمومية يريدوني رئيساً لاتحاد الكرة الفترة المقبلة".

واختتم تصريحاته قائلا " سأعلن عن القائمة التي ستخوض معي الانتخابات بشكل نهائي عقب عيد الفطر المبارك وأشير مجدداً رئيس اتحاد الكرة سيكون هاني أبوريدة إلا إذا افتكرني المولي عز وجل".