أكد مصدر مسؤول بنادي الزمالك على أن محمد حلمي وجهازه المعاون كانوا يعملون في النادي وفقا لاتفاق "شفهي" مع مرتضى منصور رئيس النادي.

وكان مرتضى منصور قد قرر في وقت سابق اقالة محمد حلمي وجهازه المعاون مع الابقاء على اسماعيل يوسف مديرا للكرة وحماده انور في منصب المدير الإداري.

وجاء قرار مرتضى منصور بسبب تجاهل الجهاز الفني حضور اجتماع المجلس لمناقشة مستقبل الفريق بعد أن شن هجوما ضدهم بعد ضياع لقب الدوري.

ويحاول عدد من اعضاء المجلس وعلى رأسهم حازم ياسين أمين الصندوق اثناء مرتضى منصور عن قراره، والانتظار لموعد مران الفريق مساء الثلاثاء أملا في حضور محمد حلمي وقيادته للفريق.
 
وصرح مصدر مسؤول في نادي الزمالك رفض الكشف عن إسمه لـ"يالاكورة" "المدير الفني وجهازه المعاون لا يرتبطون بأي عقود مع النادي".

واختتم تصريحاته قائلا "كانوا يعملون طوال الفترة الماضية في الجهاز الفني وفقا لاتفاق شفهي مع مرتضى منصور رئيس النادي".