الجماهير الإنجليزية كانت تتوقع دائما هزيمة منتخب بلادها في البطولات الكبرى، لكنها لم تكن مستعدة على الاطلاق لما حدث مساءأمس الاثنين في فرنسا.

وودع المنتخب الإنجليزي مشواره في يورو 2016 بعد هزيمته 1 2/ على يد منتخب ايسلندا في دور الستة عشر، مما أدى إلى استقالة المدرب روي هودجسون.

الهزيمة تم وصفها بأنها خيبة أمل للرياضة الوطنية وبدأت أصابع الاتهام توجه في جميع الأنحاء في البلاد.

وقال الحارس الإنجليزي جو هارت "كمجموعة اللاعبين فنحن مسئولون عما حدث".

وأضاف "كل الخطط كانت مجهزة، كنا نعرف عنهم كل ما نحتاجه، لكن في النهاية لم نقدم الأداء المتوقع".

وتقدم المنتخب الإنجليزي بهدف بعد مرور أربع دقائق فقط عن طريق واين روني من ضربة جزاء، قبل أن يرد منتخب ايسلندا بهدفين.

ولم يظهر أن منتخب إنجلترا لديه أي اجابة عما يحدث داخل الملعب، ووجهت الكثير من الانتقادات إلى هودجسون الذي لم ينجح في الاستقرار على طريقة لعب وأو مجموعة لاعبين في يورو .2016

وقال الان شيرر القائد السابق لمنتخب إنجلترا لهيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "الأداء التكتيكي كان يفتقر إلى المهارة".

ومع انطلاق التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018 في أيلول/سبتمبر المقبل، يبقى السؤال حول هوية خليفة هودجسون هو محور الحديث في الفترة المقبلة.

وصبت بعض الترشيحات في صالح جاريث ساوثجيت المدير الفني للمنتخب الإنجليزي تحت 21 عاما، بجانب المدرب الإنجليزي السابق جلين هودل وايدي هوي المدرب الحالي لبورنموث والان باردو مدرب كريستال بالاس.

وقال المدافع الإنجليزي السابق ريو فرديناند "لا يوجد مدرب يمكنه أن يرفض".

وأضاف "أي شخص وزنه ذهب ولديه مقدار من الثقة سيقبل تحدي تدريب المنتخب الإنجليزي لأنه لا يوجد شخص يمكنه أن يفعل أسوأ مما فعله المدرب السابق".

واعتمد هودجسون على الشباب في يورو 2016، حيث أختار الفريق الأصغر سنا للمنتخب الإنجليزي خلال 58 عاما، من خلال الاعتماد على ديلي الي وهاري كين وايريك داير وماركوس راشفورد البالغ من العمر 18 عاما.

واصطحب هودجسون معه إلى فرنسا أربعة لاعبين متوسط عمرهم 30 عاما، لكنهم لم يظهروا بالشكل المأمول.

تلقت شباك الحارس جو هارت هدفين ساذجين، وبدا المهاجم واين روني تائها بعد الدفع به في وسط الملعب.

روني الهداف التاريخي لمنتخب إنجلترا ليس لديه أي نية في اعتزال اللعب الدولي.

وقال روني عقب الهزيمة أمام ايسلندا "لقد قلت عدة مرات أنني استمتع وفخور باللعب لمنتخب إنجلترا، وانتظر معرفة هوية المدرب الجديد وإذا تم اختياري سأكون متواجدا".