حمّل المدرب الهولندي مارتن يول المدير الفني للنادي الأهلي شريف إكرامي حارس مرمى فريقه مسئولية الهدف الثاني الذي سكن في شباكه وكلف النادي الأحمر خسارة في ملعبه وبين جماهيره أمام أسيك أبيدجان في دوري أبطال أفريقيا.

مدرب الأهلي قال في المؤتمر الصحفي :"شريف إكرامي لم يقم بدوره، أي فرصة علينا كانت بهدف، فريق أسيك له فرصتين فقط طوال المباراة ومع ذلك سجل هدفين في شباكنا".

الأهلي خسر بهدفين مقابل هدف أمام أسيك في استاد برج العرب بعد أن كان متأخراً بهدف ثم تعادل في الشوط الثاني، قبل أن يتسبب شريف إكرامي في هدف الفوز للضيوف من خطأ فادح.

يول واصل حديثه عن شريف إكرامي قائلاً: "في العموم مركز حراسة المرمى في النادي الأهلي من بين المراكز التي تحتاج إلى تدعيم، وسنقوم بذلك في أكثر من مركز أخر غير حراسة المرمى".

مدرب توتنهام الأسبق واصل قائلاً: "واجهنا فرق تلعب بنفس الطريقة الدفاعية مثل وادي دجلة ويانج أفريكانز، وكان من الممكن أن نفوز في هذه المباراة لولا إصابتنا بالهدف الثاني".

وأنهى مدرب الأهلي قائلاً: "أن تستقبل هدف بهذه الطريقة هو أمر في منتهى الصعوبة، حضور الجماهير دائماً له تأثير إيجابي وكان بإمكانه أن يصنع الفارق لولا الهدف الثاني".