شرح إكرامي الشحات حارس مرمى الأهلي السابق ووالد الحارس الحالي للفريق شريف الخطأ الذي وقع فيه نجله في مباراة أسيك ، كما اعتبر هجوم مارتن يول على الحارس سقطة.

وكان الأهلي قد خسر أمام أسيك مساء الثلاثاء في برج العرب بهدفين مقابل هدف في الجولة الثانية من المجموعة الثانية في دوري أبطال افريقيا ، وجاء الهدف الثاني من خطأ واضح للحارس.

وقال إكرامي من خلال مداخلة هاتفية مع قناة النهار اليوم أن شريف كان يريد التقاط الكرة سريعا وبداية هجمة مرتدة من أجل تسجيل هدف يضمن النقاط كاملة للأهلي.

وأكمل :" شريف أخطا في ذلك ، كان عليه أن يضمن الكرة في البداية قبل أن يفكر في بناء هجمة مرتدة".

وواصل :" لم يكن يوم النادي الأهلي ولم يكن يوم شريف إكرامي ، لكن ما حدث من نجلي لا يقلل منه ، فهو أحد أهم أسباب فوز الأهلي ببطولة الدوري ، لقد تحدثت معه وطلبت منه أن يلقي بكل ذلك من وراء ظهره".

وقال إكرامي الشحات أنه هناك حملة ممنهجة على النادي الأهلي في شخص شريف إكرامي من اجل هدم الفريق الأحمر.

وانتقد مارتن يول الحارس شريف إكرامي مؤكدا أنه يريد تدعيم مركز حراسة المرمى مضيفا أن كل كرة تصوب على المرمى تسكن الشباك.

وعن هذا رد إكرامي الشحات :" مارتن يول هو المدرب ويقول ما يحلو له ، لكن هجومه على لاعبيه في الإعلام سقطة وما كان يجب عليه أن يقول مثل هذا الكلام ، واحب أن أخبره أنه لن يجد حارس في الدوري أفضل من الناحية الفنية من الحراس الموجودين حاليا في الأهلي".

جدير بالذكر أن شريف إكرامي كان قد تقدم بإعتذار بعد المباراة لجمهور النادي الأهلي.