قرر محمود طاهر رئيس النادي الأهلي إلغاء الاجتماع الطارئ الذي كان من المقرر أن يعقده مع المدرب الهولندي مارتن يول المدير الفني للفريق على خلفية الهزائم الأخيرة للفريق الأحمر.

محمود طاهر أكد على أنه مريض ولا يمكنه الحضور إلى مقر النادي من أجل عقد الاجتماع ليتم إلغاءه دون تحديد موعد أخر لإقامته، ليعود مارتن يول لاستئناف استعداده مع فريقه لمباراة الاتحاد السكندري المقبلة.

رئيس الأهلي كان قد أعلن مساء الثلاثاء عن عقد اجتماعاً طارئاً مع مارتن يول مدرب الأهلي وعبد العزيز عبد الشافي مدير قطاع الكورة بالنادي وسيد عبد الحفيظ مدير الكرة من أجل بحث أسباب الهزائم الأخيرة.

الأهلي خسر 3 مرات من أخر 4 مباريات خاضها محلياً وأفريقياً بعد أن سقط مهزوماً أمام المصري في الدوري ثم زيسكو في زامبيا قبل أن يفوز على الإسماعيلي محلياً ويحسم لقب الدوري لصالحه ثم يعود للخسائر بهزيمة جديدة أمام أسيك الإيفواري.