قرر المدرب الهولندي مارتن يول تصعيد الثنائي محمد عصام الغندور وعمر رضوان حارسي فريق النادي الأهلي للشباب مواليد 1997 من أجل المشاركة مع الفريق الأول في التدريبات الجماعية.

مراسل يالاكورة أكد على أن الثنائي شريف إكرامي وأحمد عادل عبد المنعم تغيبا عن المشاركة في التدريبات، بينما انتظم مسعد عوض الحارس الثالث وأحمد ربيع الشيخ الحارس الرابع.

مارتن يول مدرب الأهلي كان قد حمّل شريف إكرامي مسئولية الهزيمة أمام فريق أسيك أبيدجان في دوري أبطال أفريقيا على استاد برج العرب بهدفين مقابل هدف بعد أن تسبب حارس الأهلي بخطأ في هدف الفوز للضيوف.

المدرب الهولندي أعلن أيضاً في المؤتمر الصحفي بعد المباراة أن النادي الأهلي يحتاج إلى تدعيم مركز حراسة المرمى وأن إكرامي لم يقم بدوره وهو ما تسبب في خسارة فريقه بهذا الشكل.