غادر لاعب كرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي مسقط رأسه، مدينة روساسيو، بصحبة أسرته، لبدء اجازته في الخارج، دون أي إشارة لتراجعه عن قراره باعتزال اللعب الدولي مع الألبيسيليستي.

ونشرت وسائل الإعلام الأرجنتينية اليوم صورا لبعض المشجعين الذين التقطوا صورا مع نجم برشلونة مساء الأربعاء في مطار مدينة روساريو، التابعة لمقاطعة سانتا في.

ويظهر ميسي في الصور بنفس اللحية التي فاجأ بها الجميع خلال بطولة كوبا أمريكا المئوية التي أقيمت بالولايات المتحدة الأمريكية.

وحسب الصحافة المحلية، فإن "البرغوث" الفائز بجائزة الكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم خمس مرات من قبل، اختار جزر الباهاماز لقضاء عطلته.

وكان ميسي قد أعلن اعتزاله اللعب دوليا عقب مباراة نهائي كوبا أمريكا والتي انتهت بخسارة التانجو بركلات الترجيح أمام تشيلي، في سيناريو مكرر لنسخة العام الماضي.

وينتظر أن يخوض ميسي أول مباراة رسمية له في 12 أغسطس/آب القادم مع برشلونة أمام إشبيلية في ذهاب كأس السوبر الإسباني لكرة القدم.